تسجيل الدخول
آخر الأخبار
😊
آخر الأخبار
رئيس الديوان العام للمحاسبة يترأس الاجتماع الثالث عشر للجنة التوجيهية لتعاون المنظمة الدولية (الإنتوساي ) مع مجتمع المانحين
الخميس - 29 محرم - 1442 هـ
رئيس الديوان العام للمحاسبة يترأس الاجتماع الثالث عشر للجنة التوجيهية لتعاون المنظمة الدولية (الإنتوساي ) مع مجتمع المانحين

ترأس معالي الدكتور/ حسام بن عبدالمحسن العنقري رئيس الديوان العام للمحاسبة، جانب المنظمة الدولية للأجهزة العليا للرقابة المالية العامة والمحاسبة (الإنتوساي) في الاجتماع  الثالث عشر للجنة التوجيهية لتعاون الإنتوساي مع مجتمع المانحين (IDSC)، الذي عقد يوم الخميس 29 محرم 1442هـ الموافق 17 سبتمبر 2020م، عبر الاتصال المرئي. وتعد هذه اللجنة إحدى اللجان الرئيسة التي يتولى الديوان العام للمحاسبة رئاستها، وتُعنى برسم التوجه الاستراتيجي وتنسيق الدعم بين منظمة الإنتوساي وشركائها من المانحين.

     وتم خلال اللقاء مناقشة عدد من الموضوعات الهامة، أبرزها استقلالية الأجهزة الرقابية واقتراح آليات وسبل تعزيزها وحمايتها، وكذلك استعراض ما تم إنجازه من مشاريع الدعم الموجهة لعـــدد من الأجهـــزة العليا للرقابـــة المالية العامـــة والمحاسبة في الدول النامية.
وشارك في اللقاء الافتراضي رؤساء الأجهزة العليا للرقابة الأعضاء في اللجنة من مختلف دول العالم، إضافة إلى مشاركة ممثل البنك الدولي والذي يشترك مع الديوان العام للمحاسبة في رئاسة اللجنة التوجيهية لتعاون الإنتوساي مع المانحين، وعدداً من ممثلي الجهات المانحة حيث قدم البنك الدولي عرضاً يتضمن آخر التحديثات المتعلقة باستقلالية وشفافية الأجهزة الرقابية.
        كما تم أثناء الاجتماع مناقشة عدداً من الأفكار والاقتراحات التي تهدف الى حماية استقلالية الأجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبة والاستغلال الأمثل لمواردها، وتبادل الخبرات والاستراتيجيات الداعمة لذلك.
      وقد استعرض المشاركون سبل تعزيز الشراكة لزيادة دعم الأجهزة الرقابية في الدول النامية في ظل جائحة كورونا (COVID 19)، وتضمن اللقاء عرضاً لأهم النتائج التي تم تحقيقها خلال الفترة الماضية، إضافة إلى الاتفاق على جملة من الآليات المتاحة بما يضمن استمرارية العمل في الأجهزة المتضرره.
      وصدر في ختام اللقاء عدداً من التوصيات تتضمن الخطط والاليات التي تم الاتفاق عليها للمضي في رسم المشاريع اللازمة لتحقيق أهداف المرحلة المقبلة.
     وفي ختام الإجتماع تقدم الدكتور العنقري بالشكر للجهات المانحة المشاركة على دعمها المتواصل للأجهزة الرقابية في الدول النامية خاصةً في ظل جائحة كورونا. وأكد معاليه على دور منظمة الإنتوساي ومبادراتها المتعددة في دعم الأجهزة الرقابية الأعضاء وخصوصاً في ظل الظروف الحاليه.
      الجدير بالذكر، أنه إضافةً إلى تولي الديوان العام للمحاسبة رئاسة اللجنة التوجيهية لتعاون الإنتوساي مع مجتمع المانحين (IDSC)، فإنه يتولى منصب النائب الثاني لرئاسة المنظمة الدولية للأجهزة العليا للرقابة المالية العامة والمحاسبة (الإنتوساي)، ورئيس لجنة السياسات والشؤون الإدارية والمالية بالمنظمة.